معلومات حول كيف اعرف اني اسوي تمارين كيجل صح

Doha Gamal22 يوليو 2023آخر تحديث : منذ شهرين
Doha Gamal
معلومات عامة

كيف اعرف اني اسوي تمارين كيجل صح

  • تحديد العضلة المستهدفة: يجب أن تكون على دراية بالعضلة المستهدفة في تمارين كيجل، وهي العضلة التي تستخدمها للتحكم في نقض واسترخاء عضلة الحوض.
    هذه العضلة تعتبر أعزل من العضلات الأخرى في جسمك.
    يمكنك تجربة إيقاف تبول أثناء الإغاثة لاختبارها، وهذه العضلة هي التي تعمل عند إيقاف التبول.
  • استرخاء الجسم: قبل بدء التمارين، يجب أن تكون على دراية بتنفسك والاسترخاء بشكل جيد.
    قد يكون من الصعب الشعور بالعضلة المستهدفة عند توتر جسمك.
    لذلك، قم بتنفس عميق واسترخِ قبل بدء التمارين.
  • عدد التكرارات والتوقيت: يفضل أن تقوم بتمارين كيجل بشكل منتظم ومتكرر في اليوم.
    يمكنك البدء بعدد صغير من التكرارات مثل 10 إلى 15 مرة، ثم زيادة التعداد تدريجياً.
    يُفضل أيضاً أن تقوم بالتمارين في وقت محدد كل يوم، مثل في نفس الوقت صباحًا أو مساءًا.
  • شدة التمارين: حاول زيادة شدة التمارين تدريجياً.
    يمكنك أن تقوم بعدد من التكرارات الأطول على مدى الوقت، وزيادة الوقت الذي تقوم فيه بشد العضلة.
    يمكنك أيضًا استخدام أدوات مساعدة مثل الكرات العادمة لزيادة تحدي التمارين.
  • استمرارية التمارين: التزم بممارسة التمارين بانتظام ولا تستسلم بسرعة.
    قد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى تلاحظ النتائج الملموسة، لذا استمر في التمارين حتى تتأكد من استفادتك الكاملة.

كيف اعرف اني سويت تمارين كيجل صح؟

تُعتبر تمارين كيجل من التمارين الهامة لتقوية عضلات الحوض، وتعتبر مناسبة للنساء والرجال على حدٍ سواء.
إذا كنت قد قمت بممارسة تمارين كيجل وترغب في التأكد مما إذا كنت تقوم بها بشكل صحيح، فإليك بعض الإرشادات التي يمكن أن تساعدك في ذلك:

• حسِّن الوعي المركز على العضلات: يُعتبر التركيز والوعي المركز على عضلات الحوض أمرًا هامًا جدًا عند ممارسة تمارين كيجل.
حاول أن تكون واعيًا تمامًا للعضلات التي تعمل بها وتشدُّها وتتركّز عليها أثناء التنفس.

• تنفس بشكل صحيح: يعتبر التنفس السليم جزءًا هامًا من تنفيذ تمارين كيجل بشكل صحيح.
حاول التنفس بشكل عميق ومنتظم، مع الاسترخاء عند التنفس الخارجي.
يمكن أيضًا أن تساعدك تقنيات التنفس العميق والتأمل في تعزيز فعالية التمارين.

• صحيح بمعاينة: قد تحتاج إلى التأكد من أنك تقوم بتنفيذ التمارين بشكل صحيح.
يمكنك طلب مشورة من مختص، مثل طبيب أو مدرب رياضي متخصص، للتأكد من أنك تقوم بتمارين كيجل بالطريقة الصحيحة.

• احقق نتائجك: يعتمد تقييم فعالية تمارين كيجل على ظهور النتائج.
تحسين السيطرة على العضلات وقدرة الحوض على الاستجابة وزيادة القوة وتحسين المرونة يعتبر علامات على أنك تقوم بالتمارين بشكل صحيح.

كيف اعرف اني امارس تمارين كيجل بشكل صحيح | عَافِيَة

متى تبدأ تظهر نتائج تمارين كيجل؟

  • عادةً ما تبدأ التجربة بشعور الشخص بزيادة في القوة والتحكم في العضلات الحوضية بعد أسابيع قليلة من ممارسة التمارين بانتظام.
  • من الأفضل أن تكرر التمارين بانتظام، على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع.
    ومع مرور الوقت، ستلاحظ زيادة في الفعالية وقوة العضلات الحوضية التي تمرنتها.
  • تعتمد مدة ظهور النتائج على العديد من العوامل، بما في ذلك مدى قوة عضلات الحوض الأصلي وتمكُّنها الإبتدائي.
  • في حالة الالتزام بممارسة التمارين والتقنيات الصحيحة، فإن العديد من الأشخاص يلاحظون تحسنًا في القوة والتحكم في العضلات الحوضية في غضون شهور قليلة.
  • بالإضافة إلى ذلك، قد تلاحظ تحسنًا في جودة الحياة الجنسية والقدرة على التحكم في الأعضاء التناسلية، وهذا يمكن أن يكون بمثابة نتيجة طويلة الأمد لممارسة التمارين.

كيف أعمل تمارين الكيجل - موضوع

كم تستغرق تمارين كيجل لتضييق المهبل؟

تمارين كيجل هي تمارين تستهدف تقوية عضلات الحوض وتضييق المهبل.
تعتبر هذه التمارين فعالة للغاية في تحسين صحة الجهاز التناسلي للمرأة وزيادة متعتها الجنسية.
يتساءل الكثير من النساء عن مدة التي تحتاجها تمارين كيجل لتحقيق النتائج المرجوة.

الوقت اللازم لرؤية تحسين في تضييق المهبل باستخدام تمارين كيجل يعتمد على عوامل متعددة، بما في ذلك مدى قوة ومرونة عضلات الحوض الأصلية وانتظام ممارسة التمارين.
ومع ذلك، فإن العديد من النساء يلاحظن تحسنا خلال الأسابيع الأولى من ممارسة التمارين.

عموما، تنصح الخبراء بممارسة تمارين كيجل بشكل يومي لمدة 10-15 دقيقة في البداية، ويمكن زيادة الوقت تدريجيا بمرور الأيام.
يجب ممارسة التمارين بانتظام للحصول على أفضل النتائج.

قد تحتاج المرأة إلى الانتباه إلى التنفس أثناء ممارسة التمارين والتركيز على شد واسترخاء العضلات بشكل مناسب.
يمكن للاستمرارية في ممارسة تمارين كيجل على المدى الطويل أن تجلب تحسينا كبيرا في تضييق المهبل وتعزيز الراحة الجنسية.

متى اتوقف عن ممارسة تمارين كيجل؟

يعتبر ممارسة تمارين كيجل من النشاطات الهامة للنساء والرجال على حد سواء.
تعمل هذه التمارين على تقوية عضلات الحوض والعجان والعضلة المثانية، وبالتالي تحسين السيطرة على البول والاحتمالية الأقل لحدوث تسرب البول.
على الرغم من أهمية ممارسة هذه التمارين، إلا أن هناك بعض الأمور التي يجب أن يأخذ فيها المرء بعين الاعتبار قبل توقفه عن ممارستها.
يجب الاستمرار في ممارسة تمارين كيجل حتى تتحسن قوة وقدرة العضلات الحوضية بشكل ملحوظ.
عادةً ما تستغرق تلك العملية عدة أسابيع أو حتى شهورًا.
لذا، ينصح بالاستمرار في ممارسة هذه التمارين حتى تصبح عضلات الحوض قوية وقادرة على الحفاظ على وظائفها بشكل صحيح.

كيف اعرف اني امارس تمارين كيجل بشكل صحيح | المرسال

كم مرة يجب ممارسة تمارين كيجل؟

تعتبر تمارين كيجل أحد التمارين الرياضية المهمة لتقوية عضلات الحوض والعجزة الصغرى.
وعلى الرغم من أنه لا يوجد عدد محدد لمرات ممارسة تمارين كيجل يجب أداؤها يومياً ، إلا أنه من الموصى به أن تتدرب على هذه التمارين بانتظام للحصول على الفوائد القصوى.
يُنصح بأن تبدأ بممارسة تمارين كيجل بشكل يومي وتزيد تدريجياً لتصل إلى ثلاث مرات في اليوم ، والقيام بـ 10 إلى 15 تكرارًا في كل جلسة.
يمكن أيضًا زيادة المستوى وتعزيز الأداء عن طريق استخدام وزن متوسط ​​أو وزن الصدرية المحشوة ، ولكن يجب أن يتم هذا بإشراف طبي ، خاصة إذا كان لديك مشاكل صحية مثل الانتفاخات أو الالتهابات.

تمارين كيجل بعد الولادة

بعد الولادة، يواجه النساء احتمالية تراجع لياقتهم البدنية، ويمكن أن يؤثر هذا التراجع على المنطقة الحوضية بشكل خاص.
من أجل استعادة القوة والمرونة في هذه المنطقة، يوصى بممارسة تمارين كيجل بعد الولادة.
تعمل تمارين كيجل على تقوية وتنشيط عضلات الحوض والعجان، وتساهم في استعادة السيطرة على التبول والقدرة على تجنب تسرب البول.
إلى جانب ذلك، تعمل تلك التمارين على تعزيز اندماج القلب النابض والروح.
بالإضافة إلى ذلك، تنصح النساء بممارسة تمارين كيجل بعد الولادة لتعزيز حركة الدورة الدموية، والتي بدورها تعزز التئام النسيج الحوضي وتحفز عملية الشفاء بعد الولادة.
تُسبب تمارين كيجل إيجابية ملحوظة في الشعور العام للنساء براحة وثقة أكثر بأجسامهن.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة