تجربتي مع التقشير الالماسي ومتى يبدا الجلد يتقشر الوجه بعد التقشير الكيميائي؟

Doha Gamal17 سبتمبر 2023آخر تحديث :

تجربتي مع التقشير الالماسي

تجربتي مع التقشير الألماسي كانت مدهشة وفعالة للغاية. قررت أن أجرب هذه العملية بناءً على توصية صديقة قريبة، ولم أكن أدرك حقًا مدى فوائدها حتى بعد أن قمت بها.

أثناء الجلسة، شعرت بالراحة والهدوء الذي يضفيه التقشير الألماسي على البشرة. وبدأت أنا وجلدي نغمران بنسيج الألماس الناعم، الذي يزيل الخلايا الميتة وينشط التجدد الخلوي.

وبالفعل، لاحظت نتائج مذهلة بعد الجلسة الأولى. كانت بشرتي لامعة ونضرة، وشعرت بالنعومة الفائقة. كما لاحظت أنها أصبحت أكثر استقامة ويتحسن مظهر المسام. استمرت النتائج في التحسن بشكل متواصل مع الجلسات المتتالية.

أعتقد أن التقشير الألماسي هو أحد أفضل طرق العناية بالبشرة، حيث يقوم بتعزيز مرونتها وتوحيد لونها. كانت تجربتي معها مذهلة للغاية وأوصي بها لأي شخص يرغب في تحقيق بشرة صحية ومشعة.

ما هو التقشير الالماسي

التقشير الالماسي هو إجراء تجميلي يتم فيه استخدام أداة ماسية صغيرة لإزالة الخلايا الميتة والشوائب من سطح الجلد. يُعتبر هذا الإجراء واحدًا من أحدث التقنيات في مجال العناية بالبشرة ويعتبر فعالًا في تحسين مظهرها ونضارتها. تتم عملية التقشير الالماسي بشكل آمن وغير جراحي، حيث يتم تنظيف الجلد بلطف دون التسبب في أي آثار جانبية كالاحمرار أو التهيج. يمكن استخدام التقشير الالماسي لعلاج العديد من مشاكل البشرة مثل تصبغ الجلد وتقليل ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد، كما يمكن استخدامه أيضًا لعلاج حب الشباب والندبات السطحية. يُعد التقشير الالماسي إجراءً غير مؤلم ومناسب لجميع أنواع البشرة ويعطي نتائج مرضية وسريعة.

أضرار التقشير الماسي

تُعد التقشير الماسي إحدى الطرق الشهيرة للعناية بالبشرة، ولكن على الرغم من فوائدها، فإنها قد تسبب بعض الأضرار. إليك أهم أضرار التقشير الماسي:

• التحسس والتهيج: قد يعاني بعض الأشخاص من ردود فعل تحسسية بسبب التقشير الماسي، حيث يمكن أن تتسبب الماسات الدقيقة في حدوث تهيج واحمرار للبشرة، مما قد يؤدي إلى شعور بالحكة والتوتر.

• الجفاف: يعد التقشير الماسي عملية تزيل الخلايا الجلدية العلوية، وربما يؤدي ذلك إلى فقدان الرطوبة الطبيعية للبشرة. يعاني بعض الأشخاص من جفاف وتشقق البشرة بعد التقشير الماسي، وخاصة إذا لم يتم توفير الترطيب الكافي بعد العملية.

• الإفراط في التقشير: قد يتسبب الإفراط في إجراء جلسات التقشير الماسي في تلف الطبقة الحرجة للبشرة، مما يزيل الخلايا الجلدية السليمة وقد يسبب تفتت البشرة وظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.

• الحساسية: يعاني البعض من البشرة الحساسة من ردود فعل سلبية بسبب التقشير الماسي، حيث يمكن أن تتسبب الماسات الدقيقة في تفاعل للبشرة وظهور حب الشباب والبثور.

• الإصابة بالالتهابات: في حال عدم اتباع إرشادات الاستخدام الصحيحة، قد يتسبب التقشير الماسي في إصابة البشرة بالالتهابات، فمثلاً إذا تم مشاركة جهاز التقشير الماسي بين أشخاص مختلفين دون تعقيمه بشكل صحيح.

تجربتي مع التقشير الالماسي | جهاز الديموند للبشره - تجميلي

فوائد التقشير الالماسي

تعد عملية التقشير الألماسي من الخدمات الجمالية الشائعة والمحبوبة لدى الكثير من الأشخاص. فهي إجراء يتم باستخدام جهاز ذو رؤوس مطلية بالألماس تقشر الطبقة الخارجية من الجلد، وتزيل الخلايا الميتة والشوائب الموجودة على سطح البشرة. ولهذا النوع من التقشير العديد من الفوائد المذهلة، تشمل:

  • إزالة الخلايا الميتة: يعمل التقشير الألماسي على إزالة الخلايا الميتة التي تتراكم على سطح البشرة بفعالية. هذا يساعد على تحفيز عملية التجدد الخلوي وتحسين نظافة البشرة.
  • تحسين مظهر البشرة: يعمل التقشير الألماسي على تنعيم وتنقية سطح البشرة، مما يؤدي إلى تحسين مظهرها بشكل عام. يتم تنقية المسام وتقليل ظهور البقع الداكنة والندوب الخفيفة، مما يجعل البشرة تبدو أكثر شبابًا وإشراقًا.
  • زيادة امتصاص المنتجات العناية بالبشرة: بعد عملية التقشير الألماسي، يصبح سطح البشرة نظيفًا ومستعدًا لامتصاص المنتجات العناية بالبشرة بشكل أفضل. فهذا يعني أن الكريمات والسيروم والمرطبات ستعمل بشكل أكثر فعالية وتأثيرًا على البشرة.
  • تحسين مرونة الجلد: يعمل التقشير الألماسي على تحفيز إنتاج الكولاجين والإيلاستين في الجلد، مما يساهم في زيادة مرونته وشدِّه. هذا يعني أن تجاعيد البشرة تُقلل وتصبح أقل وضوحًا، ويبدو الجلد أكثر شبابًا ومشدودًا.
  • تحسين مظهر الندبات والتصبغات: يمكن للتقشير الألماسي أن يقلل من ظهور الندبات السطحية ويخفف من التصبغات الموجودة على البشرة. فهو يعمل على تنظيم إنتاج الميلانين في البشرة وتفتيح البقع الداكنة، مما يساهم في تحسين مظهرها بشكل كبير.

باختصار، فإن التقشير الألماسي يعد إجراءًا فعالًا لتحسين جودة البشرة وإشراقها. يعمل على إزالة الخلايا الميتة، تنقية المسام، تحسين مرونة الجلد، وتقليل ظهور الندبات والتصبغات. لذا، يعتبر هذا النوع من التقشير اختيارًا ممتازًا لمن يرغبون في الحصول على بشرة صحية وجميلة.

متى تظهر نتائج التقشير الالماسي؟

تظهر نتائج التقشير الالماسي عادة بعد الجلسة الأولى، ولكن ستلاحظ الفرق الكامل وتحسن البشرة على الأرجح بعد سلسلة من الجلسات. قد يتطلب الأمر من 4 إلى 6 جلسات للحصول على النتائج المرغوب فيها. يعتمد وقت ظهور النتائج أيضًا على حالة البشرة الأصلية وأهداف الشخص. عمومًا، بعد التقشير الالماسي، تكون البشرة أكثر انتعاشًا ونضارة، وتتلاشى البقع الداكنة والندبات السطحية. كما يساعد في تحسين مظهر التجاعيد الدقيقة وتفتيح لون البشرة. للحفاظ على النتائج، قد يُنصح بالمحافظة على روتين العناية بالبشرة واستخدام منتجات مناسبة لنوع البشرة.

متى يبدأ الجلد يتقشر الوجه بعد التقشير الكيميائي؟

عند إجراء التقشير الكيميائي، يتم استخدام مواد كيميائية لازالة طبقة الخلايا الميتة وتحفيز نمو خلايا جديدة. وفي هذه العملية، قد يحدث تهيج للبشرة وقشور واحمرار، وتختلف درجة الاستجابة من شخص لآخر حسب نوع البشرة وقوة التقشير الكيميائي.

في الأيام الأولى بعد التقشير الكيميائي، يلاحظ بعض الأشخاص تورمًا خفيفًا وحساسية في الوجه. بعدها بأيام قليلة، قد يبدأ الجلد بالتقشر تدريجياً. وفي حوالي أسبوع إلى عشرة أيام، ستنطلق الخلايا الجديدة للبشرة وسيبدأ التقشر بالتلاشي تدريجياً.

ومع ذلك، من الضروري أن نلاحظ أنه في حالة التقشير الكيميائي العميق أو تقنية التقشير المتقدمة، قد يستغرق وقت أطول للبشرة للتعافي ويشمل فترة أطول من التقشر. في هذه الحالات، قد يستغرق الأمر عدة أسابيع حتى يستعيد الوجه مظهره الطبيعي.

من الجيد أن نعتني ببشرتنا بعد التقشير الكيميائي من خلال استخدام المرطبات المهدئة وواقي الشمس، وتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس. يجب أيضًا تجنب استخدام أي منتجات قوية على الوجه للمدة التي توصي بها الطبيبة لتجنب تهيج البشرة.

تجربتي مع التقشير الالماسي | جهاز الديموند للبشره - تجميلي

الفرق بين التقشير الماسي والكريستالي

هناك العديد من طرق التقشير التي يمكن استخدامها لتحسين مظهر البشرة وتجديدها. من بين هذه الطرق، يعتبر التقشير الماسي والتقشير الكريستالي من أشهر الأساليب المستخدمة على نطاق واسع في علاجات البشرة. ولكن هل تعرف ما الفرق بينهما؟ اليكم بعض المعلومات حول ذلك:

التقشير الماسي:

  • يستخدم آلة تحتوي على رأس ماسي مغطى بحبيبات ماسية صغيرة.
  • يعمل على إزالة الخلايا الميتة والجلد الفائض بلطف دون إيذاء البشرة الصحية.
  • يعتبر مناسبًا لمختلف أنواع البشرة وألوانها.
  • يحسن من نسيج البشرة، يغير مظهر المسام ويقلل من آثار الندوب السطحية.
  • معالجة لا تسبب ألمًا أو تتطلب وقتًا طويلا للتعافي.

التقشير الكريستالي:

  • يعتمد على استخدام آلة تعمل على فرك البشرة باستخدام جسيمات بلورية صغيرة.
  • يزيل الخلايا الميتة والجلد الفائض بفضل الاحتكاك المعتدل بين البلورات والبشرة.
  • يعتبر مناسبًا للبشرة الحساسة، ويوصى به للأشخاص الذين قد يعانون من حب الشباب أو الاحمرار المستمر.
  • يحسن من مظهر التجاعيد الدقيقة والخطوط الدقيقة، ويساعد في تجديد البشرة.
  • قد يتطلب وقت تعافي قصير حيث يمكن أن تظهر بعض الاحمرار المؤقت على البشرة.
    بغض النظر عن الطريقة التي تختارها، يجب على الأشخاص الباحثين عن علاجات التقشير استشارة أطباء الجلدية المؤهلين لتحديد الأسلوب الأفضل والأكثر مناسبة لاحتياجاتهم الفردية.

روتين العناية بالبشرة لعلاج انسداد المسام.. تنظيف يومى وتقشير أسبوعى - اليوم السابع

سعر جهاز التقشير الماسي

جهاز التقشير الماسي هو واحد من أحدث التكنولوجيات في مجال العناية بالبشرة والتجميل. يعد الجهاز مثالياً للأشخاص الذين يبحثون عن طريقة فعالة وفعالة من حيث التكلفة لتحسين مظهر بشرتهم. بفضل التقنية المتقدمة التي يمتلكها، يتم استخدام حبيبات الماس الدقيقة للتقشير اللطيف وإزالة الخلايا الميتة من البشرة. يساعد ذلك في تنشيط تجديد الخلايا وتحفيز إنتاج الكولاجين، مما يؤدي إلى إشراقة البشرة ومظهر أكثر شباباً. السعر لجهاز التقشير الماسي يختلف حسب العلامة التجارية والمواصفات، إلا أنه يتوافق عموماً مع ميزانية العديد من الأشخاص لاحتوائه على فوائد كبيرة ونتائج ملحوظة. يعتبر استثماراً جيداً في مظهرك الشخصي وصحة بشرتك بشكل عام. ويصل سعر التقشير الماسي في السعودية من 300 إلى 500 دولار.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى

الاخبار العاجلة